أرامكو السعودية وبيكر هيوز تعلنان بدء الأعمال الإنشائية لمشروعٍ مشتركٍ في المواد اللامعدنية بالمملكة

  • الشركة التي أُسست ستُسمّى شركة نوفِل الحلول غير المعدنية للصناعة 

  • تضع أرامكو السعودية خبراتها ومواردها كشركة رائدة في قطاع الطاقة على مستوى العالم في خدمة المشروع المشترك فيما تقدم بيكر هيوز ما لديها من خبرات تجارية وفنية واسعة

  • ستقيم شركة نوفِل شراكة مع العملاء لدفع عجلة الابتكار في قطاع الطاقة عبر ما تتمتع به من قدرات في الأبحاث والتطوير وأعمال التصنيع المتطورة مع تركيزها على التوطين

أعلنت أرامكو السعودية وشركة بيكر هيوز عن تأسيس شركة نوفِل الحلول غير المعدنية للصناعة في إطار مشروع مشترك بالمناصفة لتطوير مجموعة كبيرة من المنتجات اللامعدنية وتسويقها تجاريًا لاستخدامها في العديد من تطبيقات قطاع الطاقة. وأُقيم حفلٌ بهذه المناسبة لتدشين البدء في الأعمال الإنشائية اليوم في موقع المشروع، بحضور النائب الأعلى للرئيس للخدمات الفنية في أرامكو السعودية، الأستاذ أحمد السعدي، ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة بيكر هيوز، السيد لورينزو سيمونيلي.

ويُعتبر هذا التدشين تنفيذًا لمذكرة تفاهم وقّعتها الشركتان في يوليو 2019م لتأسيس مشروع مشترك في مجال المواد اللامعدنية. ويجري العمل على تطوير مرفق شركة نوفِل الجديد في مدينة الملك سلمان للطاقة (سبارك) في المنطقة الشرقية من المملكة. وتُعد مدينة (سبارك) أحد أضخم مشاريع الطاقة التي ستجعل من المملكة مركزًا عالميًا للطاقة والصناعة والتقنية على أرض مساحتها 50 كيلو متر مربعًا.

ويرتكز هذا التعاون على اتفاقية مساهمين أُبرمت بين الطرفين في شهر فبراير الماضي خلال فعاليات الدورة الخامسة من منتدى ومعرض برنامج أرامكو السعودية لتعزيز القيمة المضافة الإجمالية لقطاع التوريد (اكتفاء) تماشيًا مع إستراتيجية الشركة في اغتنام الفرص الجديدة في المنتجات المشتقة من النفط الخام بما يكفل الاستفادة من مزايا الأداء، والحدّ من الانبعاثات. وبالإضافة إلى ذلك، يدعم هذا التعاون جهود المملكة الرامية لتوسيع نطاق المنظومة التجارية فيها، وتشجيع الاستثمار المحلي، وتوفير فرص عمل من خلال المرفق الجديد الذي يعتبر من الأعمال الجديدة والمبتكرة في قطاع ناشئ وواعد ويتماشى مع رؤية 2030.

وتعليقًا على هذا الإعلان، قال الأستاذ أحمد السعدي: "تُعيد المنتجات اللامعدنية رسم ملامح القطاعات والمنتجات التي نعتمد عليها جميعًا لأنها تتمتع بمستوى أعلى من حيث الموثوقية والاقتصاد في التكلفة، فضلًا عما تنطوي عليه من فوائد مستدامة. كما تعزز شراكتنا مع (بيكر هيوز) التزامنا بتوسيع نطاق استخدام المواد اللامعدنية المبتكرة في أعمالنا بما يرفع الكفاءة، ويحدّ من تكاليف الصيانة والاستبدال، مع الإسهام إيجابًا في التنمية الاقتصادية في المملكة من خلال توفير فرص العمل وتطوير الخبرات المحلية".

ومن جهته، قال نائب الرئيس التنفيذي لمعدات حقول النفط في شركة بيكر هيوز، الأستاذ نيل ساوندرز: "باعتبارنا شركة تقنية للطاقة فإن لدينا خبرة راسخة تُسهم في تطوير المنتجات اللامعدنية التي ستستفيد منها مجموعة كبيرة من القطاعات. وتتسق رؤية أرامكو السعودية لتوسيع نطاق تطوير منتجاتها في المنطقة مع رؤيتنا المتمثّلة في مساندة الابتكار والتصنيع في المملكة العربية السعودية".

يُشار إلى أن المنتجات اللامعدنية تُستخدم في عدد من القطاعات بدءًا بقطاع النفط الخام والغاز مرورًا بقطاعات السيارات والبناء والإنشاء، وصولًا إلى قطاعات التغليف ومصادر الطاقة المتجددة. وهذه المواد المتطورة، إلى جانب كونها أكثر استدامة، فإنها تتمتع بوزن أخف من نظيرتها التقليدية بالإضافة إلى مقاومتها للتآكل الذي يعتبر من أكبر التحديات التي تؤثر على أداء المواد وتكاليف صيانتها.

 

الاستفسارات الإعلامية

جميع استفسارات وسائل الإعلام يتم التعامل معها من قبل إدارة الاتصال المؤسسي في أرامكو السعودية - قسم العلاقات الإعلامية. الظهران - المملكة العربية السعودية

الاستفسارات المحلية: domestic.media@aramco.com
الاستفسارات الدولية: international.media@aramco.com

${ listingsRendered.heading }