أرامكو السعودية راعٍ إستراتيجي للمؤتمر السعودي العاشر للشبكات الذكية

تشارك أرامكو السعودية برعاية إستراتيجية في المؤتمر السعودي العاشر للشبكات الذكية 2022 الذي يُعقد برعاية وزارة الطاقة في الرياض خلال الفترة من 18 - 20 جمادى الأول 1444ه، الموافق 12 - 14 ديسمبر 2022م. ويناقش المؤتمر الخيارات وأفضل الحلول لمجابهة تحديات المنظومة الكهربائية، ومشاريع الشبكات الذكية، وتطوير تقنيات صناعة الطاقة الكهربائية لتعزز بذلك مكانة المملكة لتصبح منظومة الكهرباء الوطنية ضمن الأكثر موثوقية سواء في مصادرها التقليدية أو المتجددة.

وتأتي مشاركة أرامكو السعودية في المؤتمر السعودي للشبكات الذكية لهذا العام مبادرة منها بهدف دعم التنمية في المملكة، فضلًا عن إبراز جهودها في تقنيات الطاقة المتجددة، وتطبيق التقنيات الذكية عبر شبكات الطاقة في مناطق أعمالها للحد من الانبعاثات، وتحسين الأداء التشغيلي والكفاءة، والارتقاء بجودة الحياة.

وقد أصبحت التقنيات الرقمية جزءًا لا يتجزأ من منظومة الأعمال والصناعات نظرًا لتكاملها في المجالات المادية والرقمية والحيوية. ولذلك، فقد استثمرت أرامكو السعودية في تسريع وتعزيز هذه التقنيات باعتبارها أكبر مورّد للطاقة في العالم، كما تسعى الشركة جاهدة للمشاركة في تعزيز تكامل الثورة الصناعية الرابعة في شبكات الطاقة لديها عبر العديد من التقنيات مثل: الروبوتات، والذكاء الاصطناعي، وتقنية النانو، وإنترنت الأشياء، وأجهزة الاستشعار الذكية، والأنظمة الرقمية المتقدمة، وذلك كجزء من مبادرات الشركة لدعم وتطوير البنية التحتية والتقنية على نطاق واسع.

وتأتي رؤية أرامكو السعودية للإسهام في التحوّل الرقمي في صناعة الطاقة عبر اتّباعها نهجًا يدعم أنشطتها الفنية والإدارية، ويستند إلى تطبيقات التقنيات الفعّالة. وتتعاون الشركة في هذا الجانب مع العديد من الجهات الحكومية والشركاء الصناعيين والمؤسسات الأكاديمية، من خلال مشاركة الابتكارات والاكتشافات لصناعة غدٍ أفضل.

ويمتد برنامج التحوّل الرقمي في أرامكو السعودية ليشمل جميع القطاعات، بما في ذلك قطاع الطاقة. وفي هذا الصدد، أنشأت الشركة مركز التحكم الرقمي الذكي (iPower) في الظهران، وتم تزويده بالأجهزة الإلكترونية الذكية، والبنى التحتية المتقدمة في عمليات القياس، وكذلك أتمتة نظام الطاقة التي يتم تشغيلها بواسطة القوى العاملة. ويلعب هذا التحوّل الرقمي دورًا مهمًا في تعزيز الكفاءة عبر توليد ونقل وتوزيع الطاقة في الشبكة الوطنية، وتحسين الموثوقية، وخفض تكاليف الصيانة والتشغيل.

وشاركت أرامكو السعودية بثلاث أوراق عمل في الجلسات العلمية خلال المؤتمر الذي ناقش مواضيع الطاقة المتجددة وتكامل الشبكة، والعدادات الذكية والحلول المتقدمة لإدارة البيانات، ودراسات الذكاء الاصطناعي، وتقنية البلوك تشين في الشبكات الذكية، والاتجاهات والتقنيات الجديدة، وتقنيات الثورة الصناعية الرابعة في الشبكات، وتطبيقات الأمن السيبراني، والممارسات الدولية الناجحة، ومرونة وموثوقية نظام الطاقة الكهربائية، وغيرها من المواضيع ذات الصلة.

ويستضيف المؤتمر العاشر للشبكات الذكية نخبة من المختصين وصنّاع القرار في صناعة الكهرباء من كافة أنحاء العالم، وبمشاركة العديد من الجهات الحكومية، وكبرى الشركات المتخصصة في صناعة الكهرباء، حيث يوفر المؤتمر الذي يُعد أضخم حدث للشبكات الذكية والطاقة المتجددة في المملكة، منصة للمختصين والباحثين والمهتمين بهذا المجال، لعرض خبراتهم وتجاربهم من خلال فعالياته التي تتضمن جلسات متخصصة بالكهرباء، وورش عمل وحلقات نقاش تفاعلية، وعروضًا مرئية لحلول الطاقة والاتصالات، ومحاضرات تثقيفية، إضافة إلى تقديم جوائز لأفضل بحث تطبيقي في المؤتمر.


الاستفسارات الإعلامية

جميع استفسارات وسائل الإعلام يتم التعامل معها من قبل إدارة الاتصال المؤسسي في أرامكو السعودية - قسم العلاقات الإعلامية. الظهران - المملكة العربية السعودية

الاستفسارات المحلية: domestic.media@aramco.com
الاستفسارات الدولية: international.media@aramco.com

${ listingsRendered.heading }