حقوق الإنسان

أخلاقيات العمل وحقوق الإنسان

ينصب تركيز سياسة حقوق الإنسان في أرامكو السعودية على معالجة ما يستجد من قضايا ذات صلة بالشركة وصناعة النفط، خاصة تلك التي تؤثر على أماكن العمل لدينا وسلاسل التوريد والمجتمعات المحلية التي نعمل فيها.

وتلتزم الشركة بتحقيق مزيد من الشفافية العامة والمشاركة المجتمعية حول كيفية إدارتها الأثر على حقوق الإنسان في جميع أعمالها. ونحن على يقين أن هذا النوع من التعاون المفتوح مهم للمساهمة في تحفيز التحسين المستمر في هذا المجال الهام.

وتؤمن أرامكو السعودية بأن الكل يستحق المعاملة بكرامة واحترام، وندرك دورنا كشركة بارزة في مجال تعزيز خلق ثقافة إيجابية فيما يتعلق بحقوق الإنسان.

يعتمد نهج حقوق الإنسان في أرامكو السعودية على تحقيق هدفين مهمين: 1) الامتثال للأنظمة واللوائح المعمول بها في المناطق التي تزاول فيها الشركة أعمالها، و 2) تعاوننا مع مختلف الجهات المعنية الإقليمية والعالمية في مسائل حقوق الإنسان المتعلقة بأعمالنا واستجابتنا للمخاوف التي يعربون عنها. كما نتحمل جميعًا مسؤولية ضمان احترام حقوق الإنسان في أعمالنا اليومية. ويتولى الإشراف على المسائل المحددة المتعلقة بحقوق الإنسان لجان ترأسها الإدارة التنفيذية مثل: اللجنة التوجيهية للاستدامة ولجنة الموارد البشرية والخدمات المساندة واللجنة التنفيذية للمواطنة.