الكفاءات النسائية في العمل

تمكين الأيدي العاملة

تلتزم أرامكو السعودية بزيادة نسبة تمثيل الموظفات بين صفوف الأيدي العاملة. وتعزيزًا لهذا الهدف، تنفذ الشركة عددًا من البرامج والمبادرات من أجل توفير قاعدة من المواهب والكفاءات مثل برنامج المنح الدراسية في الجامعات والمتابعة الجامعية.

نحن نعمل أيضًا على توفير المزيد من الفرص من أجل توسيع قاعدة الكفاءات النسائية وتطوير مهاراتهن من خلال التعليم والتطوير، والاستفادة من التحدّيات خلال مسيرتهن المهنية. ونحن نفتخر أننا كنا في مقدمة المشاركين في إطلاق المجمع النسائي لخدمات تسيير الأعمال وتطوير التقنيات في الرياض– كما أنشأنا مدرستين لتعليم قيادة السيارات للنساء في الظهران والأحساء.

واسترشادًا بأحدث الدراسات في تحفيز العمل، والمشاركة، والتطوير الوظيفي، والتدريب، والذكاء العاطفي، ودور المرأة في القيادة، فقد تم تطوير مجموعة من برامج الأعمال والقيادة والتوجيه لدعم دور المرأة الوظيفي والمهني. ويُمكِّن برنامج "سيدات الأعمال" المرأة من ممارسة دورها القيادي والإسهام في تنفيذ إستراتيجية العمل واتخاذ القرارات، وتطوير مهارات ﺍﻟﺘﻔﻜير ﻭﺍلإﺑﺪﺍﻉ ﻭﺍﻟﺬﻛﺎﺀ، والاستفادة من مواطن قوتها لتطوير الذات ومهارات قيادة الفرق. إن برنامج المرأة القيادية الذي صممناه يمكّننا من تحديد الكوادر النسائية اللواتي يتميّزن بالمهارات القيادية والإمكانات المهنية، كما يمكّنهن التوجيه الفردي من الارتقاء بالمستقبل المهني، والتغلّب على التحدّيات المهنية، وتعزيز المهارات الشخصية، والتواصل التقني.

نحن نفتخر بتوطيد أطر التعاون مع الجامعات المحلية من أجل تعزيز الاستفادة من البرامج الهندسية، وتحديد الكوادر المؤهلة في مجال العلوم والتقنية والهندسة والرياضيات، من أجل إتاحة فرص عمل بشركتنا. كما تضطلع أرامكو السعودية برعاية الطالبات السعوديات اللواتي يدرسن تخصصات العلوم والتقنية والهندسة والرياضيات في مختلف المعاهد التدريبية والأكاديميات، وبرامج المنح الدراسية في الجامعات. ونحن نفتخر أن فريق عملنا يضم اليوم كوادر نسائية من مهندسات في حقول الإنتاج والمعامل، وعالمات في مراكز البحوث والتطوير يجرين أبحاثًا مبتكرة، ومخترعات يبتكرن منتجات، ويصنعن آليات جديدة، ويمارسن العمل التجاري ويبعن المنتجات للعملاء في جميع أنحاء العالم.

وعملنا أيضًا على إعداد وإطلاق اللقاء الثاني لمبادرة منظمة المرأة الخليجية بهدف تأسيس منظمة ومنظومة ترتقي بالفرص المهنية للمرأة على المستوى الإقليمي.

مراكز تعليم القيادة للنساء

ومع دخول المملكة العربية السعودية حقبة التحوّل والتركيز على تمكين المرأة، فإننا نضطلع بدور جوهري في تعزيز مكانة المرأة من خلال تطوير مجموعة من البرامج تُسهم في تحفيز وتعزيز مهارات الموظفات لدينا. وقد أسسنا أول مركز لتعليم قيادة السيارات للنساء في أرامكو السعودية في الظهران بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور.

وحاليًّا، نحن ندير مركزين لتعليم النساء على قيادة السيارات في كلٍّ من الظهران والأحساء. ولا تتوقف مهارات النساء المتدربات عند القيادة الجيدة بل تشمل القيادة بأمانٍ ورقيٍّ، حتى يصبحن مثلًا يُحتذى به في القيادة بالمملكة. وتدير هذه المراكز نساء سعوديات مؤهلات، يضطلعن بدور الإشراف على تدريب موظفات الشركة على وجهٍ خاص، والمرأة السعودية بشكلٍ عام، وذلك من أجل ترسيخ دور المرأة، وأهمية الارتقاء بجودة حياتها، وتمكينها من المزيد من الإسهامات المجتمعية. 

المجمع النسائي لخدمات تسيير الأعمال وتطوير التقنيات في الرياض

اتساقًا مع رؤية المملكة 2030 فنحن نسعى إلى تعظيم القيمة من كوادرنا، حيث تشكّل المرأة السعودية محورًا مهمًّا في دفع عجلة التنمية، وصنع فرص إضافية عديدة عبر القطاعات التي تشهد ازدهارًا.

ويُعدّ المجمع النسائي لخدمات تسيير الأعمال وتطوير التقنيات في الرياض مشروعًا مشتركًا بين جامعة الأميرة نورة، وهي جامعةٍ للنساء توفر للطالبات برامج تعليمية متكاملة في المملكة العربية السعودية، وشركة ويبرو العربية المحدودة، ويتمثّل دورنا في كوننا المستشار الإستراتيجي والدعامة لهذه المبادرة.

وانسجامًا مع إستراتيجية المملكة لتحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة، ومبادرات التوطين طويلة الأجل، فإن مجمع الأعمال النسائي سوف يقدم خدمة إعداد وتحديث الرسوم الهندسية لعدد من القطاعات الصناعية، بما في ذلك الطاقة والتصنيع والحكومة والرعاية الصحية والاتصالات والبناء. وقد طوّر المشروع المشترك بنية تحتية ومرافق مخصصة للمركز، مما وفر فرص عمل للنساء السعوديات المؤهلات.